أخبار العرب

وفد مغربي سيزور إسرائيل هذا الأسبوع

بعد زيارة قام بها وفد إسرائيلي إلى الرباط الثلاثاء الماضي، أشار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو السبت إلى أن وفدا مغربيا سيتوجه إلى تل أبيب هذا الأسبوع بعد تطبيع العلاقات بينهما في الآونة الأخير

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو السبت أن وفدا مغربيا سيتوجه إلى إسرائيل هذا الأسبوع لتعزيز العلاقات بعد تطبيعها في الآونة الأخيرة.

وأشار نتانياهو في فيديو على تويتر إلى أنه “اتفقنا على أن يأتي الوفد المغربي إلى هنا في بداية الأسبوع من أجل المضي قدما في كل شيء”. وكان نتانياهو قد أجرى الجمعة اتصالا هاتفيا مع العاهل المغربي الملك محمد السادس ودعاه لزيارة إسرائيل.

وكان وفد إسرائيلي قد زار المغرب الثلاثاء، إذ تخطط الدولتان لإعادة فتح مكتبي الاتصال ولتدشين رحلات جوية تجارية مباشرة.

من جهة أخرى، أفاد مصدر دبلوماسي طلب عدم نشر اسمه أن تشكيل الوفد وتوقيت الزيارة لم يتحددا بعد.

وتبع المغرب خطوات الإمارات والبحرين والسودان في التحرك باتجاه تطبيع العلاقات مع إسرائيل. وندد الفلسطينيون بالاتفاقات التي توسطت فيها الولايات المتحدة واعتبروها خيانة لمطلب قديم بأن تنفذ إسرائيل أولا طلبهم المتعلق بإقامة دولة فلسطينية.

وحصل شركاء إسرائيل الجدد على مزايا ثنائية من واشنطن، وفي حالة الرباط، اعترفت الولايات المتحدة بسيادة المغرب على الصحراء الغربية. ويصف مسؤولون مغاربة اتفاقهم مع إسرائيل بأنه استعادة لعلاقات متوسطة المستوى جمدتها الرباط عام 2000 تضامنا مع الفلسطينيين.

وأكد العاهل المغربي موقفه الداعم لحل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني وسلط الضوء على “العلاقات الوثيقة” مع الجالية اليهودية في المغرب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى