أخبار العالم

مشرعو بريطانيا يتهمون الصين “بالإبادة الجماعية” للأويغور

وافق المشرعون البريطانيون الخميس على قرار برلماني يعتبر أن سياسات الصين ضد أقلية الأويغور بإقليم شينجيانغ غربي البلاد، تندرج في خانة “الإبادة الجماعية والجرائم ضد الإنسانية”.

وحركت القرار المشرعة عن حزب المحافظين نصرت غني، وهي واحدة من خمسة نواب بريطانيين فرضت عليهم الصين عقوبات مؤخرا لانتقادهم تعاملها مع الأويغور.

وكانت الحكومة الأمريكية وبرلمانات بلجيكا وهولندا وكندا قد اتهمت بكين بالـ”إبادة الجماعية”، رغم أن رئيس الوزراء الكندي تردد في استخدام المصطلح.

واحتجز أكثر من مليون شخص من الأويغور وغيرهم من الأقليات العرقية ذات الأغلبية المسلمة في معسكرات اعتقال بإقليم شينجيانغ، وفقا لحكومات وباحثين أجانب.

وترفض الحكومة الصينية هذه الاتهامات وتقول إن المعسكرات مخصصة للتدريب على الوظائف لدعم التنمية الاقتصادية، ومحاربة التطرف الإسلامي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى