أخبار العرب

مسؤول سوداني رفيع يوجه “اتهامات غير مسبوقة للإمارات” بعد مبادرة من أبو ظبي لتسوية خلافات السودان مع إثيوبيا

رفض عضو مجلس السيادة الانتقالي بالسودان مالك عقار، مبادرة إماراتية لتسوية الأزمة بين السودان وإثيوبيا حول منطقة الفشقة الحدودية.

وقال: “أبو ظبي تريد تقسيم المنطقة والخرطوم لن تقبل بذلك.. الإمارات التي تقع خلف البحار تريد أن توزع أرضنا. هذا الأمر سيرمي بظلاله وتبعاته على المنطقة”.

وأضاف: “لم يكن هناك نزاع في الفشقة وهي أرض سودانية”، لافتا إلى أن “النظام البائد بقيادة المخلوع عمر البشير هو الذي خلق الأزمة ورباها مثل الثعبان وصولا إلى مرحلة اللدغ”.

ويسود التوتر بين السودان وإثيوبيا منذ أن أعاد الجيش السوداني انتشاره في منطقة الفشقة الحدودية في نوفمبر الماضي، وإعلانه بعد ذلك استرداد 95% من الأراضي الخصبة التي كان يستغلها مزارعين إثيوبيين تحت حماية مليشيات مسلحة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى