أقتصاد وأعمال

مسؤولون: منطقة اليورو بصدد خفض الدعم الاقتصادي

رجح مسؤولون أوروبيون أن تقرر منطقة اليورو بين مارس ومايو موعد تخفيف الحكومات دعم اقتصادات بلادها، في ضوء حملات التطعيم التي ستتيح رفع قيود كورونا.

وناقش وزراء مالية الدول التسع عشرة التي تتشارك في اليورو توقعات للمفوضية الأوروبية تظهر أن منطقة اليورو ستتعافى بأقل من المتوقع هذا العام وقرروا الإبقاء على كل الإجراءات بدون تغيير في الوقت الراهن.

وقال باسكال دونوهي رئيس مجموعة وزراء مالية منطقة اليورو في مؤتمر صحفي: “هذا يعيد تأكيد الحاجة إلى إبقاء السياسات الاقتصادية الداعمة سارية ما دامت هناك حاجة إليها”، مشيرا إلى الضبابية الكبيرة التي تحيط بالتعافي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى