ثقافة وفنون

محام يفجر مفاجأة حول طلاق أصالة من طارق العريان

على خلفية أزمة النجمة أصالة بطليقها المخرج طارق العريان، فجر محامي النجمة السورية، محمد فهمي، عن مفاحأة جديدة، حول طلاق الثنائي، موضحًا أن الطلاق لم يتم من سنة مثلما يعتقد الجميع لكنه تم فعليًا في 15 ديسمبر 2020، ما يعني أن أصالة لم تطلق بشكل رسمي من “العريان” إلا قبل أقل من أسبوعين، بينما إشهار الطلاق كان في شهر ديسمبر من العام الماضي.

 

وكشف محامي أصالة في مداخلة هاتفية لبرنامج “ET بالعربي”، عن سبب التأخير في الطلاق بين أصالة وطارق العريان، حيث أوضح أن التأخير بسبب تأخر التوقيع على أوراق الطلاق لأن محامي طارق كان لديه جميع الأوراق الخاصة بأصالة، موضحًا أنه كان هناك نوع من الإهمال وعدم الاهتمام من جانب طارق قائلًا: “كان بيرد مرة علينا و10 لاء”.

 

وأكد محامي أصالة  خلال المداخلة مع et بالعربي، أن أصالة هي التي سعت للطلاق ما جعلهم يسعون لتقديم طلبات لوزارة العدل من موافقة ورغبة أصالة بالطلاق، مشيرًا أن أصالة كان لديها حرص في تسريع الأمور على قدر المستطاع.

 

كانت أصالة أثارت تعاطف الجمهور ونجوم الفن معها، بعدما أعربت عن استيائها من صورة جمعت طليقها طارق العريان بـ نيكول سعفان، عارضة الأزياء، لتكون أول صورة تجمعهما بعد شائعات ارتباطهما وتسبب علاقتهما في انفصال أصالة من العريان.

 

ونشرت أصالة في منشور لها عبر حسابها بموقع “إنستجرام”، صورة طليقها مع الموديل نيكول سعفان، من حفل عيد ميلادها برفقة مجموعة من الفنانين، وصحبتها برسالة طويلة حيث كتبت: “هي أقسى صورة أنا مرقت عليّي منّ بداية قصتي لليوم.. ومنّ وقت شفتها منّ حوالي تلاتين ساعة وأنا قاعدة بسّ عمّ حاول صدّق”.

أضافت أصالة في منشورها معبرة عن حزنها، مؤكدة أن الصورة تشجيع على الظلم والجحود والنكران، حيث كتبت: “فيه شخص بالصّورة كان بمقام وغلاوة روح ونفْسّ.. والستّ العزيزة الّلي بتشكر على أحلى ليلة سهرتها يا ترى فعلًا؟ ولّا بسّ تشجيع للظلم والجحود والنكران، الحقيقة كلكم بتعرفوها من غير ما إحكيها”.

 

واصلت النجمة السورية، وصافة الصورة بالجارحة حيث كتبت: ” الصّورة مو عاديّة.. ومو قادرة أتجاوزها لأنّه تفاصيلها بشعة جارحة بتقتل فيني حتّى نقطة الأمان الّلي عمّ حاول حافظ عليها على قدّ ما أقدر.. ولوالد ولادي (آدم وعلي) غير إنّه اللي بتعمله مو إنساني هوّه عيب”.

 

واختتمت أصالة منشورها موجهة رسالة للجمهور حيث كتبت:” سامحوني على تصرّفي الّلي مو المفروض يكون.. بسّ ذهولي منّ قدرتهم خلّتني أتجاوز كلّ أنواع الحرص ولغيت تفكيري”.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى