ثقافة وفنون

شاهد- أمه ونوري.. سر دموع زياش في وداع أياكس

لم يتمالك النجم المغربي حكيم زياش دموعه خلال لقاء تلفزيوني مع إحدى القنوات الهولندية حول أهم ذكرياته مع ناديه أياكس أمستردام، وذلك قبل انتقاله إلى فريق تشلسي الإنجليزي.

وفاضت دموع زياش عدة مرات منها أثناء حديثه عن زميله السابق في أياكس عبد الحق نوري، وكذلك بعد توجيه والدته كلمة له معربة عن سعادتها برحيله إلى لندن، وثقتها بأنه سيلعب بشكل رائع، مؤكدة أنها تحبه وفخورة به.

حيث رد على كلمتها بتأثر شديد، وقال إن أمه هي كل شيء في حياته ولولاها لما استمر في كرة القدم، مشيرا إلى أنها ضحتْ كثيرا منذ قدم إلى هولندا في سن صغيرة، ثم فقدتْ والده مبكرا وتحملت صعوبات تربية تسعة أبناء وحدها.

وكشف النجم المغربي أنه عاش فترة صعبة بعد إصابة مواطنه وزميله السابق في أياكس عبد الحق نوري، بأزمة قلبية خلال إحدى المباريات الودية، مؤكدا أنه لم يتحمل رؤيته في المستشفى فاقدا للوعي.

وقال زياش إن صورة نوري لازمته طويلا، لأنهما كانا قريبين جدا من بعضهما وعلاقتهما قوية.

كما شمل اللقاء كلمات أخيرة في وداع زياش من زملائه بفريق أياكس، وهو ما أثار شجون اللاعب المغربي مجددا.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى