أخبار العرب

سبع بقرات .. تسبّبُ نزاعاً بين رعاة لبنانيين والجيش الإسرائيلي.

كشفت الجيش الإسرائيلي أن الأبقار التي عبرت الحدود من لبنان يوم الأحد الماضي ستتم إعادتها، وذلك بعد أن اتهم رعاة في قرية الوزاني اللبنانية الجنود الإسرائيليين بأخذ الأبقار.

وأوضح الرعاة في قرية الوزاني، إن دوريات إسرائيلية أخذت سبع بقرات بعد أن توغلت يوم الأحد في المنطقة الرمادية بين السياج الفاصل و”الخط الأزرق”، الذي يشكل الحدود التي عينتها الأمم المتحدة.

وأضاف كمال الأحمد، وهو أحد سكان القرية الحدودية وأحد الرعاة، إنه فقد ثلاث بقرات، مضيفا: “الأبقار ترعى منذ أكثر من عشرين عاما وهذه هي المرة الأولى التي يأخذها أحد”.

وبرّر مكتب المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، إن الجيش لم يأخذ الأبقار. وأضاف: “ما حدث هو أن بضع بقرات عبرت السياج والخط الأزرق قادمة من الأراضي اللبنانية أثناء نشاط للجيش الإسرائيلي، تم بعده إغلاق البوابة”.

متابعاً في بيان له: “الأبقار التي لا تزال في الأراضي الإسرائيلية ستتم إعادتها بما يتماشى مع قواعد السلطات المختصة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى