أخبار العالم

دعوة من ترامب للفرقاء الليبيين لدعم الحل السلمي في البلاد

دعا الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الليبيين إلى مواصلة العمل للوصول إلى حل سياسي، وضرورة الوحدة الوطنية لضمان الاستقرار في البلاد.

وفي رسالة له وجهها ترامب، إلى رئيس المجلس الرئاسي الليبي، فائز السراج، بمناسبة عيد الاستقلال، أكد ترامب على ضرورة وحدة الليبيين وصولا لحل سياسي شامل.

وقال الناطق باسم الخارجية الليبية، محمد القبلاوي في تصريحات لـ”عربي21″ إن “ترامب أكد للسراج أن السيادة والوحدة الوطنية أمران ضروريان لضمان الاستقرار والتصدي للتحديات الاقتصادية والأمنية والإنسانية في ليبيا”.

وأكد القبلاوي أن “ترامب جدد وقوف بلاده إلى جانب الشعب الليبي في سعيه لبناء دولة ذات سيادة مستقرة ومزدهرة وآمنة”.

 
وحث رئيس المجلس الرئاسي والليبيين على مواصلة العمل نحو حل سياسي وأكد التزام الولايات المتحدة بدعم استعادة ليبيا لسيادتها ووحدتها الوطنية.

وأوضح القبلاوي أن “رسالة ترامب تؤكد أن إعلان وقف إطلاق النار في 23 أكتوبر والتقدم في العملية السياسية التي تسيرها الأمم المتحدة بقيادة ليبيا هي خطوات حاسمة نحو حل الصراع في ليبيا”.

وشدد القبلاوي على “أن ترامب أكد للسراج أن السيادة والوحدة الوطنية أمران ضروريان لضمان الاستقرار والتصدي للتحديات الاقتصادية والأمنية والإنسانية في ليبيا ويجدد وقوف بلاده إلى جانب الشعب الليبي في سعيه لبناء دولة ذات سيادة مستقرة ومزدهرة وآمنة”.

 

وأعلن ملك ليبيا الراحل إدريس السنوسي في 24 كانون الأول/ ديسمبر عام 1951 قيام المملكة الليبية المتحدة، وذلك قبل أن يتم إلغاء الملكية بعد انقلاب قاده معمر القذافي وأوصله إلى حكم البلاد في العام 1969.

#

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى