أخبار تركيا

تركيا تتوعد حفتر وقواته بالرد في حال استهداف وحداتها العسكرية في ليبيا

توعدت أنقرة الأحد بالرد على أي استهداف لقواتها الموجودة في ليبيا. وحذر وزير الدفاع التركي خلوصي أكار من أن بلاده ستعتبر المشير حفتر وأنصاره “الجيش الوطني الليبي” “أهدافا مشروعة” في حال تم مهاجمة وحداتها في هذا البلد المغاربي. وكان طرفا النزاع في ليبيا وقعا في أكتوبر/ تشرين الأول اتفاقا لوقف إطلاق النار المهدد اليوم بالانهيار بسبب عودة التوتر.

وجهت تركيا على لسان وزير دفاعها تحذيرا شديد اللهجة للمشير حفتر، الذي تبسط قواته سيطرتها على شرق البلاد، في حال استهداف وحداتها العسكرية الموجودة على تراب هذا البلد المغاربي.

وحذر وزير الدفاع التركي خلوصي أكار الأحد من أن بلاده ستعتبر قوات القائد العسكري الليبي خليفة حفتر وأنصاره “أهدافا مشروعة” إذا ما حاولوا مهاجمة القوات التركية في المنطقة.

وأضاف أكار في تصريحات أدلى بها خلال زيارة للقوات التركية في طرابلس أن قوات حفتر وأنصاره “لن يكون أمامهم مكان يفرون إليه” إذا هاجموا القوات التركية، وقال إن تركيا ستستهدفهم “في كل مكان”.

وتركيا هي الداعم الخارجي الرئيسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليا، التي تتخذ من طرابلس مقرا والتي تقاتلت مع قوات شرق ليبيا “الجيش الوطني الليبي” بقيادة حفتر على مدى سنوات.

ووقعت حكومة الوفاق الوطني و”الجيش الوطني الليبي” في أكتوبر/ تشرين الأول اتفاقا لوقف إطلاق النار. وتسعى الأمم المتحدة الدفع نحو حوار سياسي بهدف إجراء انتخابات العام المقبل لتسوية الأزمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى