أخبار العرب

بيان من الحكومة المصرية: بشأن لافتات “الخطر يقترب” المثيرة للجدل

علق مجلس الوزراء المصري على ما تردد من أنباء بشأن نشر الحكومة لافتات إعلانية ببعض محافظات الجمهورية تحمل عبارة “الخطر يقترب”.

وأوضحت الحكومة المصرية أنه لا صحة لنشر الحكومة أي لافتات إعلانية تحمل عبارة “الخطر يقترب” لإثارة الهلع بين المواطنين.

وشدد مجلس الوزراء على أن تلك اللافتات ما هي إلا حملات إعلانية تتبع إحدى شركات الدعاية والإعلان، ولا علاقة للحكومة بها نهائيا، موضحا أنه قد تم على الفور التنسيق مع الجهات المعنية لإزالة تلك اللافتات من كافة الشوارع لمخالفتها لمعايير وأخلاقيات الدعاية والإعلان، وحفاظا على الأمن والسلم المجتمعي.

وحذر مجلس الوزراء المواطنين من الانسياق وراء مثل هذه الشائعات، ناصحا باستقاء المعلومات من مصادرها الرسمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى