ثقافة وفنون

بعد إغلاق هو الأطول منذ الحرب العالمية الثانية.. متحف الفاتيكان يفتح أبوابه

أعلنت متاحف الفاتيكان أنها ستعيد فتح أبوابها، يوم الاثنين، بعد إغلاق دام 88 يوما بسبب قيود فيروس كورونا، في أطول إغلاق منذ الحرب العالمية الثانية.

 

وأوضحت المتاحف، في بيان نشر على موقعها الإلكتروني، أن الموقع المشهور عالميا، بما في ذلك كنيسة سيستينا، سيفتح أبوابه للجمهور من الاثنين إلى السبت، لكن يجب حجز التذاكر مسبقا لزيارات محددة زمنيا.

وخاطب البيان الزوار قائلا: “متاحف البابا تنتظركم بكل سرور!”.

واغتنم القائمون على المتاحف فترة الإغلاق المفروض في إطار تدابير الحكومة الإيطالية لوقف انتشار مرض “كوفيد-19” الناجم عن فيروس كورونا المستجد، لتنفيذ أعمال صيانة وتجديد.

وشملت هذه الأعمال نفض الغبار بعناية عن اللوحات الجدارية التي تعود إلى القرن الخامس عشر في كنيسة سيستينا، التي تجذب عادة ستة ملايين زائر سنويا.

تأتي هذه الأخبار وسط تخفيف إيطاليا القيود المفروضة لتطويق انتشار الفيروس، مع تصنيف المناطق الإيطالية كافة، باستثناء خمس مناطق، في الفئة “الصفراء” منخفضة المخاطر، اعتبارا من الاثنين، الأمر الذي يتيح إعادة فتح الحانات والمطاعم خلال النهار، إلى جانب المتاحف.

ومن المقرر أيضا إعادة فتح موقع الكولوسيوم والمنتدى الروماني في روما الاثنين، على الرغم من أنهما سيظلان مغلقين في عطلة نهاية الأسبوع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى