أخبار تركيا

بعد إعلان الاتحاد الأوروبي: فرض عقوبات على تركيا سفينة أوروتش رئيس التركية تعود للعمل في المتوسط

عادت تركيا، سفينة “أوروتش رئيس” والتي أثارت الخلاف مع الاتحاد الأوروبي، بسبب أنشطة التنقيب في شرق المتوسط.

 

وبحسب الإخطار البحري “نافتكس”، فإن سفينتي “أتامان” و”جنكيز خان”، سيرافقان سفينة المسح الزلزالي “أوروتش رئيس” للقيام بمهامها في شرق المتوسط حتى 15 حزيران/ يونيو المقبل.

 

وعادت “أوروتش رئيس” إلى ميناء أنطاليا، نهاية الشهر الماضي، بعد أسابيع من عملها في شرق البحر الأبيض المتوسط، وذلك قبيل القمة الأوروبية.

وفي الأول من الشهر الجاري، قال وزير الطاقة التركي، فاتح دونماز في تغريدة له على حسابه في “تويتر”، إن السفينة أكملت مهامها التي بدأتها في 10 آب/ أغسطس الماضي، وجمعت 10,955 كيلومترا من البيانات السيزمية ثنائية الأبعاد وعادت إلى ميناء أنطاليا.

وتأتي عودة السفينة التركية، بعد إعلان الاتحاد الأوروبي في قمته فرض عقوبات على تركيا بسبب أنشطة التنقيب في شرق المتوسط، ولكن لم يتقرر تنفيذها فورا بل دراستها في جدول أعمال القمة المقبلة في آذار/ مارس 2021.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى