علوم وتكنولوجيا

الكشف عن المرض الرئيسي المسبب لأغلب الوفيات بين رواد الفضاء

قامت مجموعة من العلماء الروس، بتحليل معطيات أكثر من مائة رائد فضاء سوفيتي وروسي حلقوا في الفضاء، وتوفي ثلثهم حتى الآن.

واكتشف العلماء، أن سبب غالبية هذه الوفيات (في نصف الحالات تقريبا)، كان أمراض القلب والأوعية الدموية.

وتم سرد البيانات المتعلقة بوفيات رواد الفضاء، ضمن تقرير علمي مشترك، سيتم تقديمه خلال الندوة الدولية “الإنسان في الفضاء”، التي ستعقد في الفترة من 5 إلى 8 أبريل في موسكو.

وخلال الدراسة المذكورة، جرى تحليل معطيات 118 رائد فضاء حلقوا في العهد السوفيتي وروسيا الحديثة، أي خلال فترة 60 عاما تقريبا (من 1 يناير 1960 إلى 31 ديسمبر 2018). بحلول نهاية الفترة، بلغ عدد المتوفين من رواد الفضاء 37 شخصا.

وتبين أن 48.65٪ منهم توفوا بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية، و 27.03٪ بسبب الأورام الخبيثة، وارتبطت 16.22٪ من الوفيات بأسباب خارجية. ولوحظت أسباب أخرى في 5.41٪ من الوفيات، وكانت حالة وفاة واحدة، لسبب غير معروف. وكان متوسط ​​العمر عند الوفاة 64.4 سنة.

توصل العلماء إلى استنتاج، يفيد بأن جميع رواد الفضاء المتوفين قاموا برحلاتهم في بداية غزو الفضاء، لذلك كانت رحلاتهم قصيرة.

ومن المعروف، أن أول راد فضاء في العالم، يوري غاغارين، توفي قبل 53 عاما- في يوم 27 مارس 1968 خلال تحليق تدريبي على متن طائرة “ميغ-15”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى