أخبار العالم

الدفاع الروسية: نراقب تحركات المدمرة الأمريكية التي دخلت البحر الأسود

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قواتها تراقب تحركات المدمرة الأمريكية المزودة بالصواريخ “USS Ross” التي دخلت اليوم السبت إلى مياه البحر الأسود للمشاركة في مناورات كبيرة متعددة الدول.

 

وقال المركز الوطني لإدارة الدفاع عن الاتحاد الروسي التابع للوزارة، في بيان: “بدأت قوات ووسائل أسطول البحر الأسود مراقبة تحركات المدمرة المزودة بالصواريخ الموجهة Ross للقوات البحرية العسكرية للولايات المتحدة، والتي دخلت يوم 26 يونيو إلى مياه البحر الأسود”.

وذكرت القوات البحرية للولايات المتحدة، السبت، أن المدمرة “USS Ross” دخلت إلى مياه البحر الأسود للمشاركة في التدريبات العسكرية متعددة الدول “Sea Breeze – 2021”.

وستجري مناورات “Sea Breeze – 2021” خلال الفترة بين 28 يونيو و10 يوليو في البحر الأسود بمشاركة قوات من 32 دولة تشمل 32 سفينة و40 طائرة ونحو 5 آلاف عسكري.

وتأتي المناورات بعد حادث إطلاق القوات الروسية أعيرة تحذيرية يوم الأربعاء على مسار المدمرة البريطانية “Defender” بعد خرقها الحدود الإقليمية لروسيا في البحر الأسود قبالة شبه جزيرة القرم.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى