أخبار العالم

الأمم المتحدة: تقر بحق الشعب الفلسطيني في السيادة على أرضه بما فيها القدس

أقرت الأمم المتحدة، في قرار جديد بحق الشعب الفلسطيني في السيادة على أرضه بما فيها القدس المحتلة.

 

وصوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة، على قرار السيادة الدائمة للشعب الفلسطيني على الأرض الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس.

وصوتت (153) دولة لصالح القرار، و6 دول ضده وهي كندا، وإسرائيل، وجزر مارشال، وميكرونيزيا، وناورو، وأمريكا، فيما امتنعت 17 دولة عن التصويت، وفق وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”.

وقال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، إن التصويت لصالح هذا القرار يؤكد حق الشعب الفلسطيني في موارده الطبيعية بما فيها الأرض وموارد الطاقة والمياه، دون الانتقاص من حقوقه في بحره، وحقه كذلك في التعويض جراء استغلال الاحتلال الإسرائيلي لموارده الطبيعية.

وأضاف أن التصويت يعد بمثابة تأكيد دولي على الحق الراسخ والثابت للشعب الفلسطيني، ورفض لاعتداءات المستوطنين الإرهابيين ضد الأرض وأصحابها.

وطالب المالكي المجتمع الدولي بضرورة الالتزام بتنفيذ القرارات الدولية وضمان حرية استخدام الشعب الفلسطيني لأرضه وحقوقه وموارده، ووضع حد لكافة أعمال الاستغلال والانتهاك والسرقة.

وشكر الدول التي صوتت لصالح القرار، وطالب الدول التي صوتت ضده أو تلك التي امتنعت عن التصويت لصالحه بأن تعمل على مراجعة مواقفها، وأن تأخذ بعين الاعتبار ما نصت عليه القرارات الدولية من ضمان وكفالة حق الشعب الفلسطيني الثابت والأبدي في أرضه، وفي حقوقه غير القابلة للتصرف وعلى رأسها حق تقرير المصير والعودة، والاستقلال لدولة فلسطين بعاصمتها القدس الشرقية وذات السيادة الدائمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى