علوم وتكنولوجيا

اختبار مائي للكبسولة القمرية الأمريكية

نجح خبراء ناسا الثلاثاء 6 أبريل في اختبار قدرة الكبسولة القمرية الأمريكية المأهولة على الهبوط على سطح الماء.

وتم إسقاط كبسولة اختبارية بوزن 6.3 طن الساعة 14.03 يوم 6 أبريل بتوقيت الشاطئ الشرقي الأمريكي إلى حوض مائي خاص بعمق 6 أمتار في ميدان تجارب أمريكي بولاية فرجينيا.

وقد ركّب الخبراء في الكبسولة نحو 500 مستشعر قاست الضغط المؤثر على الكبسولة وغيره من المؤشرات أثناء سقوط الكبسولة في الماء بسرعة 35 كيلومترا في الساعة، ما يناسب سرعة الاصطدام بالماء عند عودة الكبسولة القمرية إلى الأرض.

وقال المحلل في ناسا، جايكوب باتنيم، بعد انتهاء اختبار الكبسولة:” يبدو أن سلوك الكبسولة يتفق مع توقعاتنا”.

وأضاف قائلا إن اختبارات الكبسولة القمرية التي انطلقت يوم 23 مارس الماضي تجري بغية التأكد من صحة النماذج الكمبيوترية وقدرات الكبسولة القمرية.

يذكر أن الولايات المتحدة كانت قد أعلنت في الربيع عام 2019 عن انطلاق مشروع Artemis القمري الذي يضم 3 مراحل.

وتقضي المرحلة الأولى للبرنامج برحلة فضائية غير مأهولة لمركبة “أوريون” الفضائية إلى مدار القمر وعودتها إلى الأرض. ثم ستقوم المركبة برحلة مأهولة إلى مدار القمر. وسيهبط رواد الفضاء الأمريكيون في المرحلة الثالثة للبرنامج على سطح القمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى