ثقافة وفنون

إرضاء للسعودية والإمارات.. مصر لن توقف برنامج “رامز مجنون رسمي”

                                                                        خالد المصري-القاهرة
كشف مصدر داخل المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر أن الحكومة لا ترغب في إيقاف بث برنامج “رامز مجنون رسمي” رغم الانتقادات الشديدة الموجهة لهذا البرنامج، وذلك لأنها لا تريد أن تغضب أحدا من الإمارات أو السعودية الداعمين للقيادة السياسية ماديًا ومعنويًا.

وأضاف -مفضلا عدم الكشف عن اسمه لأسباب أمنية- أن مصر ستغض الطرف عن البرنامج، رغم الانتقادات الشديدة جماهيريا ورغم تقدم مستشفى العباسية للصحة النفسية، وعدد من الحقوقيين والمحامين ببلاغات لوقفه، بعد اتهامه بتعذيب الضيوف وإهانتهم.

وأكد المصدر في تصريحات للجزيرة نت أن برنامج “رامز مجنون رسمي” من إنتاج شركة يملكها رجل أعمال سعودي ومسجلة رسميًا في الإمارات.

ولفت إلى أن البرنامج يتم تصويره تحت رعاية الشيخ محمد بن راشد حاكم دبي، والذي يستضيف رامز خلال فترة تصوير البرنامج، ويأمر بتذليل أي صعاب يتعرض لها فريق العمل.

وكان الدكتور مصطفى شحاتة رئيس مجلس إدارة مستشفى العباسية للصحة النفسية (أكبر مستشفى حكومي للعلاج النفسي) قدم بلاغا للنائب العام ضد هذا البرنامج المذاع على إحدى القنوات الفضائية باسم “رامز مجنون رسمي”.

وقال في بيان صحفي “حرصًا على الصحة النفسية للمجتمع المصري، وكذلك الذوق العام، والقيم المصرية النبيلة، ‏نلتمس من معالي المستشار النائب العام المصري والمجلس الأعلى للإعلام التدخل الفوري وفتح تحقيق عاجل في البرنامج، إضافة إلى تشكيل لجنة من المجلس القومي للصحة النفسية لدراسة قرار وقف هذا البرنامج ويكون قرارا مرجعيا واستشاريا لمواجهة مثل ‏تلك النوعيات من البرنامج وحتى يتسنى لسيادتكم اتخاذ ما يلزم مما من شأنه الحفاظ على الصحة النفسية للمواطن، وكذلك ‏مبادئ التربية والأخلاق”.

بيان مستشفى العباسية للصحة النفسية طالب بإيقاف البرنامج (مواقع التواصل)
بيان مستشفى العباسية طالب بإيقاف البرنامج (مواقع التواصل)

محاولات فاشلة
وحول هذا البلاغ وإمكانية وقف البث، قال حاتم زكريا عضو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في تصريحات صحفية “المجلس حاول بالفعل وقف بث البرنامج، لكن جميع المحاولات باءت بالفشل”.

وأضاف عضو مجلس الإعلام بأنه لم يكن هناك تجاوب من قبل الجهات المعنية بالأمر في الحكومة لأن القضية خارجة عن سيطرتهم، والأمور بيد قناة mbc المملوكة للسعودية.

وأوضح زكريا أن القناة لا تخضع لسلطة القوانين المصرية، وبالتالي “لا نملك قطع البث عنها”
مشيرًا إلى أنه لو نجح المجلس في وقف بث mbc لكان من الأولى التشويش على أو وقف قنوات الجزيرة والشرق ومكملين التي تبث أيضًا على أقمار نايل سات وعرب سات.

وأثار البرنامج حالة من السخط في الأوساط المصرية والعربية، وطالب مغردون -عبر وسم #رامز_خطر_رسمي- باتخاذ إجراءات عاجلة من أجل إيقاف بث برنامج المقالب الخاص بهذا الممثل لما اعتبروه تصديرا للعنف وممارسة للسادية مع الضيوف.

وعلى مدار حلقات “رامز مجنون رسمي” يحاول مقدم البرنامج إجبار الضيوف المقيدين في مقعد متحرك على الانصياع له وأداء ما يأمرهم، مثل تملقه والغناء باسمه.

المصدر : الجزيرة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى