رياضة

إبراهيموفيتش ولوكاكو يتبادلان الشتائم والإهانات في دربي ميلانو

اشتبك مهاجم فريق ميلان، زلاتان إبراهيموفيتش، مع نظيره في فريق إنتر، روميلو لوكاكو، بالرأس، وتبادلا كلمات ساخنة وإهانات، مع اشتعال التوتر بين اللاعبين خلال ربع نهائي كأس إيطاليا في ديربي مدينة ميلانو، مساء الثلاثاء، والذي انتهى بفوز إنتر 2-1.

وفي الدقائق الأخيرة للشوط الأول، دخل لوكاكو وإبراهيموفيتش، في صراع لفظي قبل أن يصطدما بالرأس، ليقوم الحكم باولو فاليري بمنح بطاقة صفراء لكليهما.

وكان من الممكن سماع صوت لوكاكو، وهو يقول لإبراهيموفيتش: “تباً لك أنت وزوجتك، أيها الوغد الصغير”، قبل أن يتدخل زملاؤه في إنتر لمنعه من مواصلة الحديث.

وقال لوكاكو لإبرا: “توقف عن الضحك علي”، ودعاه لمقابلته في الخارج لاحقاً، بينما رد زلاتان مبتسماً: “تعال إذن، دعنا نذهب أيها الحمار الصغير، اتصل بوالدتك”.

وهذا ما فجر غضب المهاجم البلجيكي، ثم قال زلاتان للوكاكو: “عد إلى بلادك لممارسة الشعوذة”، في إشارة إلى ما حدث في يناير 2018 عندما رفض لاعب إيفرتون السابق عقداً بسبب “رسالة شعوذة”، ليرد لوكاكو عليه لاحقاً بألفاظ بذيئة.

وبحسب قناة راي الإيطالية، فإن إبراهيموفيتش، هو الذي استفز لوكاكو في البداية، مما فجر غضب الأخير.

وأحرز إبراهيموفيتش، هدف ميلان الوحيد، قبل أن يطرد في الشوط الثاني (الدقيقة 59) لحصوله على بطاقة صفراء ثانية.

ولعب زلاتان سابقاً إلى جوار لوكاكو في مانشستر يونايتد، وشارك معه في 7 مباريات بقميص الشياطين الحمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى