أخبار العرب

أديب عن اغتصاب حسناء مارينا: شذوذ وتوحش.. مش عارف الناس حصل لها إيه

استنكر الإعلامي عمرو أديب، تعرض فتاة للاغتصاب في مارينا على يد 4 أشخاص، إذ كانت تبحث عن فرصة عمل عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، فعرض عليها أحد الأشخاص أن تعمل في التسويق العقاري، وبعد فترة طلب منها الذهاب معه في مشروع بالعين السخنة.

وأضاف أديب، خلال تقديمه برنامج «الحكاية» الذي يعرض عبر شاشة «MBC مصر»: «قال لها هنحجز لك في فندق وملكيش دعوة بحاجة، فوافقت، وأول ما وصلت، قالوا لها معلش بقى إنتي عارفة الزحمة ومفيش فنادق، وهناخد لك بيت فوافقت، وقعدت في الشالية وكل ذلك من خلال التنسيق عبر فيس بوك وواتس آب».

وتابع: «وهي نايمة بالليل لقت 4 رجالة فوقيها وقعدت تصرخ وتصوت ورزعوا دماغها في الأرض وخلصوا عليها جنسيا أي أنهم اغتصبوها، والأربعة منهم موظف و2 عندهم شركة مقاولات وواحد عنده شركة أدوات كهربائية، ومش صيع ولا بلطجية ولا مسجلين خطر، ما حدث شيء لا يصدقه عقل».

وأردف أن أحد المتهمين عرض عليها وثيقة زواج عرفي ومليوني جنيه و3 ملايين جنيه إذا سكتت ولم تبلغ عن الواقعة، أي أن إجمالي المبلغ المالي الذي عرض عليها بلغ 5 ملايين جنيه، معقبًا: «مهما كانت حسناء لا يوجد أي مبرر، والمتهمين هيقفوا أمام قاضي كبير ومعروف».

وواصل: «السوشيال ميديا بقى كل يوم فيها مصيبة وكارثة، الناس جرى لها إيه، ما حدث شاذ ومقرف ومتوحش وغريب، وكل يوم نسمع عن قضايا تحرش في مصر والعالم، ولكن ليس بهذه الطريقة».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى